عودة إلى صفحة الأخبار

إطلاق شركة “تبريد لخدمات الطاقة”

Wednesday, January 15, 2020

15 يناير 2020، أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، أعلنت الشركة الوطنية للتبريد المركزي ش.م.ع “تبريد”، شركة تبريد المناطق الرائدة عالمياً والتي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقرّاً لها، عن إطلاق شركة “تبريد لخدمات الطاقة”، لتجمع الشركات الخدمية التابعة لها، بشكل يوحد العمليات ويوفر الموارد اللازمة لتطوير المشاريع التجارية المستقبلية.

وترتكز الشركة الجديدة على أكثر من 20 عاماً من الخبرة في تقديم خدمات إدارة المساحات التي تتكامل مع خدماتها الأساسية في مجال تبريد المناطق، ما سيسمح لأصحاب المباني في القطاعين الحكومي والخاص بالوصول إلى خبرة “تبريد” العريقة في تعزيز كفاءة استهلاك الطاقة في المباني، وخاصةً أنظمة التبريد التي تعتبر أكبر مستهلك للطاقة.

وبهذا الصدد، قال بدر اللمكي، الرئيس التنفيذي لشركة “تبريد”: “تعدّ كفاءة استهلاك الطاقة ركيزة أساسية في نقاشات التغيير المناخي، حيث وضعت دولة الإمارات أهدافاً وطنية طموحة كجزء من استراتيجيتها الأوسع لإحداث تحوّل جذري في مجال الطاقة، وبالتالي يضعنا إطلاق شركة “تبريد لخدمات الطاقة” في طليعة هذا السوق السريع النمو، بما يمكّن المتعاملين من الاستفادة من خبرتنا الواسعة في تعزيز الكفاءة في قطاع التبريد، بالإضافة إلى تزويدهم بخدمات متكاملة”.

وأضاف: “تعزز شركة “تبريد لخدمات الطاقة” من عملياتنا الحالية لتبريد المناطق من خلال الكفاءة التشغيلية وتمكيننا من تقديم حلول التبريد المتكاملة”.

وستباشر الشركة الجديدة أعمالها في عام 2020، وستقدّم مجموعة متكاملة من خدمات الطاقة للمباني، بما في ذلك تدقيق استهلاك الطاقة، والخدمات الاستشارية، وإجراء التعديلات اللازمة واستبدال الأصول، والتمويل، والتشغيل والصيانة، وسيجري توفيرها من خلال العقود القائمة على الأداء (ESCO) ونماذج الخدمة التقليدية.

يُذكر أن شركة “تبريد” هي الشريك المفضل للمؤسسات والشركات حول العالم لأكثر من 20 عامًا لما تقدمه من حلول تبريد مبتكرة تمتاز بالكفاءة العالية من حيث استهلاك الطاقة، وتقليل الضرر على البيئة، الأمر الذي يدعم جهود استراتيجية الطاقة والتنمية الاستدامة. وتوفر شركة تبريد حالياً من خلال 79 محطة ما يفوق 1.16 مليون طن تبريد يصل لعدد من أبرز المشاريع مثل جامع الشيخ زايد الكبير، ومترو دبي، ودبي باركس أند ريزورتس، وجميع المشاريع التطويرية في جزيرة المارية في أبوظبي، وجزيرة ياس، ومرفأ البحرين المالي بالإضافة إلى مشروع جبل عمر بمدينة مكّة المكرمة في المملكة العربية السعودية.

اقرأ أيضاً:

عودة إلى صفحة الأخبار