عودة إلى صفحة الأخبار

الجمعية العمومية لشركة “تبريد” تقرّ توزيع أرباحًا نقدية بقيمة 8 فلس للسهم الواحد عن العام 2017

Thursday, March 08, 2018
  • زيادة الأرباح النقدية بنسبة 23% مقارنةً بالعام 2016

صادق مساهمو الشركة الوطنية للتبريد المركزي (ش.م.ع.) “تبريد”، شركة تبريد المناطق الإقليمية الرائدة التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقرًا لها، على قرار توزيع أرباح نقدية بقيمة 8 فلس للسهم الواحد عن العام 2017، تمثلت بزيادة قدرها 23% مقارنة بالأرباح النقدية الموزعة للعام 2016، وذلك نتيجةً للأداء المالي القوي الذي حققته الشركة في العام 2017.

وقد تمت المصادقة على قرار توزيع الأرباح النقدية في الاجتماع السنوي للجمعية العمومية المنعقد في تاريخ 7 مارس 2017، الذي ترأسه خالد عبد الله القبيسي، رئيس مجلس الإدارة بحضور عدد من أعضاء المجلس، والمساهمين وفريق الإدارة العليا للشركة.

وفي معرض تعليقه على هذا الخبر، قال خالد عبد الله القبيسي، رئيس مجلس إدارة شركة تبريد: “شهدت شركة تبريد عامًا آخرًا من النجاحات حققت خلاله نتائج قوية ونموًا في أرباحها الصافية مدفوعًا بإضافة توصيلات جديدة، وهذا بدوره مكّن الشركة من زيادة الأرباح النقدية للسهم بنسبة23 %. نتطلع في العام المقبل إلى تحقيق المزيد من النمو وتقديم عوائد مجدية لمساهمي الشركة، في حين سنعمل على الاستفادة من خبراتنا وقدرات كبار المساهمين لتلبية الاحتياجات المتزايدة لتبريد المناطق في المنطقة.

وكانت شركة تبريد قد أفصحت الشهر الماضي عن نتائجها المالية المدققة للعام 2017، التي سجّلت زيادة في الأرباح الصافية بلغت 400 مليون درهم، بزيادة قدرها 9%. وجاءت هذه الزيادة نتيجةً لإضافة 43,900 طن تبريد من التوصيلات الجديدة لمشاريع أُنجزت خلال العام، الأمر الذي ساهم في تعزيز حضور الشركة في مختلف أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي.

وتوجّه جاسم حسين ثابت، الرئيس التنفيذي، لشركة تبريد بكلمة إلى المساهمين خلال الاجتماع السنوي للجمعية العمومية قائلاً: “فيما نحتفل هذا العام بمرور عشرين عامًا على تأسيس شركة تبريد، نحن فخورون بما حققناه من نجاحات وإنجازات، جعلت من تبريد الشركة الرائدة في مجال تبريد المناطق على مستوى المنطقة، حيث توفر الشركة لعملائها ما يقارب 1.1 مليون طن تبريد. ويؤكد هذا النمو التزامنا بتقديم خدمات تبريد مناطق لعملائنا تتميز بالكفاءة العالية، في الوقت الذي نحافظ فيه على الموقف المالي القوي للشركة وتحقيق عوائد مستقرة ومستدامة للمساهمين.”

يذكر أن شركة “تبريد” هي الشريك المفضل للمؤسسات في دول مجلس التعاون الخليجي، حيث تقدم حلولا مبتكرة لتبريد المناطق تمتاز بالكفاءة العالية من حيث استهلاك الطاقة وتقليل الضرر على البيئة. وتوفر شركة تبريد حاليًا من خلال 72 محطة منتشرة في المنطقة ما يفوق المليون طن تبريد يصل لأبرز المشاريع المحلية والإقليمية بما في ذلك، جميع المشاريع التطويرية في جزيرة المارية في أبو ظبي، وجزيرة ياس، وجامع الشيخ زايد الكبير، ومترو دبي، ودبي باركس أند ريزورتس، ومشروع جبل عمر في مدينة مكّة المكرمة بالمملكة العربية السعودية.

اقرأ أيضاً:

عودة إلى صفحة الأخبار