عودة إلى صفحة الأخبار

“تبريد” تعلن عن نتائجها المالية الموحدة للنصف الأول من عام 2011

Thursday, August 11, 2011

وحدة المياه المبردة ترفع صافي الأرباح بواقع 37% خلال الربع الثاني من العام الجاري

أبوظبي، دولة الإمارات العربية المتحدة: أعلنت الشركة الوطنية للتبريد المركزي “تبريد” (ش.م.ع)، التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، اليوم عن نتائجها المالية الموحدة للربع الثاني من العام 20111. وتظهر هذه النتائج أداء الشركة التشغيلي القوي بفضل النمو المتواصل لوحدة المياه المبردة. وشهدت إجمالي الإيرادات في تلك الفترة ارتفاعاً بلغ 17% مسجلةً  286.6 مليون درهم، وارتفعت اجمالي الأرباح بنسبة 15% لتبلغ 117.3 مليون درهم. كما ساهم انخفاض التكاليف التمويلية بواقع 25 مليون درهم، وذلك نتيجة استكمال برنامج إعادة هيكلة رأس المال، في ارتفاع صافي الأرباح بنسبة 37% مسجلاً 43.8 مليون درهم.

 

المؤشرات المالية – النصف الأول من العام 2011 المنتهية في 30 يونيو 2011

  • ارتفعت إجمالي الإيرادات بنسبة 14% لتصل إلى 532.2 مليون درهم مقارنة بـ465.1 مليون درهم في نفس الفترة من العام 2010
  • ارتفعت إجمالي الأرباح بنسبة 22% محققة 219.3 مليون درهم مقارنة مع 180.1 مليون درهم مسجلة  لنفس الفترة من العام 2010
  • بلغت إيرادات وحدة تبريد المياه 425.6 مليون درهم مسجلة زيادة 29% عن تلك المحققة في نفس الفترة من العام 2010
  • ساهمت الزيادة في كفاءة المرافق وزيادة حجمها في تلك الفترة برفع هوامش الأرباح بواقع 45% ونمو الأرباح التشغيلية بواقع 102% عن نفس الفترة من العام 2010؛ كما بلغت الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك (EBITDA) 187 مليون درهم، مسجلة زيادة بمعدل 63% مقارنة مع نفس الفترة من عام 2010
  • تم سداد صكوك 2006 بقيمة 200 مليون دولار في تاريخ استحقاقها يوم 20 يوليو 2011
  • في الوقت الذي لم تتغير فيه العوائد كثيرا مقارنة مع نفس الفترة من العام 2010، كما كان متوقعا، ساهمت زيادة رأس المال من 243,380,000 إلى 659,063,000 (عقب تسوية صكوك 2008) وإدراج 1,7 مليار درهم كسندات إلزامية التحويل

في انخفاض ربحية السهم من 0,21 إلى 0,06 درهم مقارنة مع نفس الفترة من العام 2010

 

وأشار وليد المقرب المهيري، رئيس مجلس إدارة “تبريد”، إلى الأداء الجيد الذي حققته الشركة خلال العام الحالي، لافتاً إلى المساهمة الإيجابية لوحدة المياه المبردة والميزانية العمومية القوية وتمكن الشركة من سداد كامل قيمة صكوك 06 البالغة 200 مليون دولار في موعد استحقاقها.

 

وأضاف المهيري: “نسعى لتحقيق النمو المالي والتطور التشغيلي في الشركة، مع المحافظة على ميزانية عمومية مستقرة تساهم في خلق قيمة مستدامة للمساهمين”.

 

وقال سوجيت بارهار، الرئيس التنفيذي لـ “تبريد”، أن النتائج القوية تؤكد قدرة تبريد على تأمين النفقات المالية اللازمة. وأضاف: “حققت استراتيجية الشركة المتمثلة في الاعتماد على وحدة المياه المبردة لتطوير أعمالها على المدى الطويل نتائج لافتة، إذ ساهمت هذه الوحدة بما يزيد عن 90% من إجمالي الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك (EBITDA) خلال النصف الأول من العام 2011″.

 

وبيّن بارهار أن قاعدة العملاء المتنوعة والعقود طويلة الأجل والهيكل المستقر للنفقات واعتماد الاجراءات المثلى للحوكمة كلها عوامل تساهم في تحسين الوضع العام للشركة وتعزز من قدرتها للالتزام بخطة العمل المقررة”.

 

أهم ملامح الأداء خلال النصف الأول من العام 2011

 

المياه المبردة

ساهمت وحدة المياه المبردة لدى “تبريد” في النتائج المالية القوية في النصف الأول من العام الحالي؛ حيث بلغت الإيرادات 425.6 مليون درهم محققة زياة 29%، وحققت اجمالي الأرباح زيادة 54% مسجلة  190.6 مليون درهم. كما سجلت الأرباح التشغيلية زيادة بواقع 102%  لتصل إلى 129.8 مليون درهم، وارتفعت هوامش الأرباح التشغيلية 31% مقارنة مع 19% لنفس الفترة من العام 2010، مستفيدة من افتتاح خمس محطات جديدة خلال النصف الأول من العام الماضي بالإضافة لتوسيع قاعدة العملاء. كما حققت “تبريد” تقدما ملحوظا في قدرة التبريد لديها بإضافة 10,000 طن، وذلك بعد الانتهاء من توسعة محطتين للتبريد في النصف الثاني من العام 2011. كما بلغت قدرة التبريد الإجمالية 551,525 طن عبر 49 محطة تبريد. ويستمر العمل في بناء 13 محطة جديدة، بما فيها 8 محطات تابعة للخط الأخضر لمترو دبي.

 

أعمال وحدة التصنيع 

على ضوء استراتيجية الشركة المتمثلة في تركيز أعمالها على تطوير وحدة المياه المبردة، استمر حجم أعمال وحدة التصنيع بالتراجع مع اقتراب نهاية برنامج الانفاق من رأس المال الذي تتبعه “تبريد”. وأدى ذلك إلى توقف إيرادات الوحدة عند 106.7 مليون درهم وتسجيل إجمالي أرباح بلغت 28.7 مليون درهم.

اقرأ أيضاً:

عودة إلى صفحة الأخبار