عودة إلى صفحة الأخبار

صافي أرباح “تبريد” يرتفع بنسبة 10% محققًا 319.3 مليون درهم

Wednesday, November 14, 2018
  •  حصلت شركة تبريد على تصنيف ائتماني بدرجة الاستثمار من قبل اثنتين من كبرى وكالات التصنيف الائتماني

أفصحت الشركة الوطنية للتبريد المركزي (ش.م.ع.) “تبريد”، شركة تبريد المناطق الإقليمية الرائدة التي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقرًا لها، عن نتائجها المالية الموحدة للتسعة أشهر الأولى من العام 2018. وقد حققت الشركة ارتفاعًا في صافي أرباحها بنسبة 10% بلغ 319.3 مليون درهم مقارنةً بالفترة نفسها من العام 2017، مدفوعًا بعملية الاستحواذ على شركة «أس و تي» المزودة لخدمات تبريد المناطق في جزيرة الريم – أبوظبي، إلى جانب الإيرادات الناتجة عن بيع 5% من حصتها في شركة تبريد السعودية في شهر مايو الماضي إثر استحواذ صندوق البنية التحتية للبنك الإسلامي للتنمية على حصة في شركة تبريد السعودية، ونتيجةّ لذلك انخفضت حصة الشركة الإجمالية من 25% إلى 20%  .

 

ويأتي الإعلان عن هذه النتائج المالية بعد نجاح الشركة في طرح صكوك بسعر ثابت بالدولار الأمريكي بقيمة 500 مليون دولار أمريكي (1.8 مليار درهم) لأجل سبع سنوات. وشهدت الصكوك طلبًا قويًا من قبل المستثمرين على المستوى المحلي وكذلك في آسيا وأوروبا، الأمر الذي أدى إلى زيادة في حجم الاكتتاب بنسبة 50%. وقد لاقت الصكوك أسعارًا تنافسية ومعدل ربح بنسبة 5.5%، معززةً بالتصنيف الائتماني الذي حصلت عليه الشركة من قبل وكالتي موديز (Baa3) وفيتش (BBB)، اللتين قامتا أيضًا بتصنيف الصكوك. بالإضافة إلى ذلك، قامت شركة تبريد بترتيب تسهيلات مصرفية جديدة تصل إلى 1.5 مليار درهم سيتم استخدامها مع عائدات الصكوك الجديدة لإعادة تمويل ديون الشركة الحالية التي تبلغ 2.8 مليار درهم.

 

وجاءت أبرز النتائج المالية خلال الأشهر التسعة المنتهية في 30 سبتمبر 2018 على النحو الآتي:

 

  • ارتفاع صافي أرباح الشركة الرئيسية بواقع 10% محققةً 319.3 مليون درهم، مقارنةً مع 290.4 مليون درهم في الربع الثالث من العام 2017
  • ارتفاع إيرادات المجموعة بواقع 4% محققةً 1,090 مليون درهم، مقارنةً مع 1,049.1 مليون درهم في الربع الثالث من العام 2017، مدفوعًا بعملية الاستحواذ على شركة «أس و تي» المزودة لخدمات تبريد المناطق في جزيرة الريم – أبوظبي في شهر مارس 2018
  • ارتفاع إيرادات وحدة المياه المُبرّدة الأساسية بواقع 4% محققةً 1,033.7 مليون درهم، مقارنةً مع 993.5 مليون درهم في الربع الثالث من العام 2017
  • ارتفاع الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بواقع 9% محققةً 505.9 مليون درهم، مقارنة مع 464.6 مليون درهم في الربع الثالث من العام 2017
  • انخفاض حصة الشركة في نتائج شركات زميلة ومشاريع مشتركة بواقع 22% لتصل إلى 70.7 مليون درهم، مقارنةً مع 91 مليون درهم في الربع الثالث من العام 2017، وذلك نتيجةً لتطبيق معايير المحاسبة الجديدة (المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 15).

 

وشملت أبرز الإنجازات التشغيلية خلال الأشهر التسعة المنتهية في 30 سبتمبر 2018:

 

  • زيادة في إجمالي توصيلات المجموعة في مختلف أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي وصلت إلى 1,121,520 طن تبريد، منها 29,202 طن تبريد أضيفت لعملاء جدد خلال الأرباع الثلاثة الأولى من هذا العام، بالإضافة إلى تشغيل محطة جديدة.

 

في حين تمثلت أبرز الإنجازات البيئية خلال الأشهر التسعة المنتهية في 30 سبتمبر 2018 في:

 

  • المساهمة في توفير 1,519,467,916 كيلوواط/ساعة من الطاقة في مختلف أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي، أي ما يكفي لإمداد نحو 86,525 منزلا بالطاقة سنويًا في الإمارات العربية المتحدة
  • أدّى هذا التوفير في استهلاك الطاقة إلى عدم انبعاث 759,734 طن من غاز ثاني أكسيد الكربون إلى الغلاف الجوي، أي ما يعادل إزالة الانبعاثات الصادرة عن 165,160 سيارة سنويًا

 

علّق خالد عبدالله القبيسي، رئيس مجلس إدارة شركة «تبريد» على هذه النتائج قائلاً: ” يسرنا الإفصاح عن النتائج القوية التي حققتها الشركة على الصعيدين المالي والتشغيلي، حيث ارتفع صافي الأرباح بنسبة 10%، الأمر الذي يعكس قوة أداء المجموعة وقدرتها على الاستمرار في النمو وتحقيق الأرباح. كما تمكنت الشركة من المحافظة على نمو أعمالها وذلك من خلال إضافة أكثر من 29,000 طن تبريد لعملاء جدد في الأشهر التسعة الأولى من هذا العام، إلى جانب حصولها خلال الربع الثالث على تصنيف ائتماني بدرجة الاستثمار من قبل وكالتي “موديز” و”فيتش”، ما يُعدُّ دليلا على قوة نموذج الأعمال الذي تنتهجه الشركة.”

 

وصرّح جاسم حسين ثابت، الرئيس التنفيذي لشركة «تبريد» بقوله: “تأتي هذه النتائج الجيدة في أعقاب النجاح في طرح صكوك بقيمة 500 مليون دولار أمريكي، والتي شهدت طلبًا قويًا من قبل المستثمرين على المستوى المحلي وكذلك في آسيا وأوروبا أدى إلى زيادة في حجم الاكتتاب بنسبة 50%. ويُظهر هذا النجاح، مقترنًا بنتائج الربع الثالث، المكانة التي تتمتع بها شركة تبريد باعتبارها المزود الرائد لخدمات تبريد المناطق في المنطقة.”

 

يذكر أن تبريد هي الشريك المفضل للمؤسسات في دول مجلس التعاون الخليجي، حيث تقدم حلولًا مبتكرة لتبريد المناطق تمتاز بالكفاءة العالية من حيث استهلاك الطاقة وتقليل الضرر على البيئة. وتوفر شركة “تبريد” حاليًا من خلال 73 محطة موزعة في المنطقة ما يفوق المليون طن تبريد يصل لأبرز المشاريع المحلية والإقليمية بما في ذلك، جميع المشاريع التطويرية في جزيرة المارية في أبو ظبي، وجزيرة ياس، وجامع الشيخ زايد الكبير، ومترو دبي، ودبي باركس أند ريزورتس، ومشروع جبل عمر في مدينة مكّة المكرمة بالمملكة العربية السعودية.

اقرأ أيضاً:

عودة إلى صفحة الأخبار