عودة إلى صفحة الأخبار

الجمعية العمومية لشركة تبريد تُقر توزيع أرباح نقدية بقيمة 10.5 فلس للسهم الواحد عن السنة المالية 2019

Monday, March 16, 2020

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة؛ 16 مارس 2020: أقرت الجمعية العمومية للشركة الوطنية للتبريد المركزي ش.م.ع (تبريد)، شركة تبريد المناطق العالمية الرائدة التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقراً لها والمدرجة في سوق دبي المالي، على قرار توزيع أرباح نقدية بقيمة 10.5 فلس للسهم الواحد عن السنة المالية المنتهية بتاريخ 31 ديسمبر 2019، بزيادة قدرها 11% مقارنةً بالأرباح النقدية الموزعة للعام السابق. وتأتي هذه الزيادة نتيجة للنمو القوي الذي حققته الشركة في عام 2019، حيث نجحت في ترسيخ مكانتها على الصعيد المحلي والإقليمي والدولي.

وتمت المصادقة على قرار توزيع الأرباح النقدية في الاجتماع الجمعية العمومية السنوي الذي ترأسه خالد عبدالله القبيسي، رئيس مجلس الإدارة، بحضور المساهمين وأعضاء مجلس الإدارة. وأجريت انتخابات جديدة خلال الاجتماع لانتخاب مجلس إدارة جديد للشركة لمدة ثلاث سنوات، حيث أعيد انتخاب أعضاء مجلس الإدارة السابقين.

وبهذا الصدد، قال خالد عبد الله القبيسي، رئيس مجلس إدارة شركة “تبريد“: “خلال عام 2019، حققت تبريد زيادة في الأرباح الصافية بنسبة 11% وقامت بتزويد المتعاملين بشبكة تبريد جديدة بسعة 51,366 طن تبريد، لتصل بذلك السعة الإجمالية التي تنتجها محطات تبريد الشركة إلى 1,182,715 طن تبريد. تستمر تبريد بتنمية قاعدة عملائها على الصعيد الإقليمي والدولي، حيث عززت حضورها خارج دولة الإمارات عبر الاستحواذ على حصة إضافية بنسبة 8% من شركة تبريد السعودية، إلى جانب دخولها للسوق الهندية، الدولتان اللتين تمثلان سوقاً هاماً للشركة. وبعد عام من الأداء المالي والتشغيلي الاستثنائي، وبالاستناد إلى خبراتها التي تمتد لأكثر من 22 عاماً في قطاع تبريد المناطق، تواصل تبريد تقديم أرباح نقدية استثنائية للمساهمين كل عام وترسيخ مكانتها كشركة عالمية رائدة في توفير حلول تبريد المناطق الموثوقة والفعالة والمبتكرة.”

ومن جانبه، قال بدر اللّمكي، الرئيس التنفيذي لشركة “تبريد”: “زادت إيرادات تبريد بنسبة 5% لتبلغ 1,520.1 مليون درهم إماراتي، ما يعكس بوضوح قوة ومرونة نموذج أعمالنا الذي يمنحنا القدرة المالية الكافية لمواصلة التكيف مع توجهات السوق وتعزيز كفاءة عملياتنا وشبكاتنا. سَعَينا طوال العام الفائت إلى مواءمة جهودنا وعملياتنا وتنمية سعة التبريد الإجمالية للشركة لدعم الأهداف الوطنية الطموحة لكفاءة الطاقة والتي تشكل جزءاً من استراتيجية الإمارات في مجال تحويل الطاقة. كما أتخذنا خطوات لتنويع أعمالنا حيث تم تأسيس شركة جديدة ستسهم في تحسين كفاءة استهلاك الطاقة ضمن المباني والمشاريع التابعة لكبرى شركات التطوير العقاري في المنطقة، بالإضافة إلى دعم نمو المدن الحالية والمدن الذكية. ونحن على ثقة تامة بأن هذه الإنجازات ستُعزز تركيزنا على تحقيق المزيد من المكاسب وزيادة أرباح مساهمين تبريد في المستقبل”.

يُذكر أن تبريد هي الشريك المفضل للمؤسسات والشركات حول العالم لأكثر من 22 عامًا لما تقدمه من حلول تبريد مبتكرة تمتاز بالكفاءة العالية من حيث استهلاك الطاقة وتقليل الضرر على البيئة، الأمر الذي يدعم جهود استراتيجية الطاقة والتنمية والاستدامة. وتوفر شركة تبريد حاليًا من خلال 80 محطة في مختلف أنحاء العالم ما يفوق 1.18 طن تبريد يصل لعدد من أبرز المشاريع الكبيرة مثل جامع الشيخ زايد الكبير، ومترو دبي، ودبي باركس أند ريزورتس، وجميع المشاريع التطويرية في جزيرة المارية في أبوظبي، وجزيرة ياس، بالإضافة إلى مشروع جبل عمر بمدينة مكّة المكرمة في المملكة العربية السعودية ومرفأ البحرين المالي.

اقرأ أيضاً:

عودة إلى صفحة الأخبار